الجمعة، 13 مايو، 2016

السعودية تستعدّ لاستلام أكبر شحنة عسكرية من كندا وسط إجراءات غير عادية


اتخذت السلطات الكندية إجراءات غير عادية وعالية المستوى، استعداداً للبدء في تسليم المملكة العربية السعودية العربات المدرعة (LAV III)، التي تعاقدت عليها مع الحكومة الكندية في 27 آيار/مايو 2015، وبلغت قيمتها 15 مليار دولار.

ونشر موقع “سي بي سي” (CBC) الكندي، في 11 أيار/مايو أن الإجراءات غير المسبوقة التي اتخذتها وزارة الخارجية الكندية إزاء تسليم تلك العربات المدرعة، عكست الأهمية الكبيرة التي توليها الحكومة الكندية للصفقة، ضمن استعدادات توريد أول شحنة منها للسعودية.
ووضع وزير الخارجية الكندي ستيفان ديون توقيعه الشخصي على أوراق التصاريح المطلوبة لشحن العربات المدرعة التي تم الانتهاء منها، حيث تمكن هذه التصاريح الشركة الكندية المصنعة من تصدير العربات المدرعة البالغة قيمتها 11 مليار دولار كدفعة أولى من إجمالي العقد الذي بلغت قيمته 15 ملياراً.
وذكرت الخارجية الكندية أن من النادر للغاية أن يقوم وزير الخارجية الكندي بوضع توقيعه الشخصي على أوراق التصاريح الخاصة بتصدير أي سلعة خارج البلاد.
وكان البرلمان الأوروبي صوت في شباط/فبراير الماضي لوقف جميع مبيعات الأسلحة الأوروبية إلى المملكة العربية السعودية بسبب حرب اليمن، ولكن التصويت كان غير ملزم. حيث عقدت بريطانيا وفرنسا صفقات الأسلحة بمليارات الدولارات مع المملكة والتي أثارت بعض الانتقادات المحلية ولكن من غير المحتمل أن يتم تعليقها.
هذا وباعت إدارة أوباما المملكة العربية السعودية أسلحة بقيمة 95 مليار دولار في سبع سنوات. وكان الكونغرس أكثر تحفظاً وانتقاداً للصفقات جديدة منذ بدء حرب اليمن لكنه لم يوقف أي مبيعات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق