الأربعاء، 25 مايو، 2016

توقع خلو شمال إفريقيا والشرق الأوسط من السكان عام 2050

سيخلو جزء من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من السكان مع حلول عام 2050 إذ ستصبح هذه المناطق غير صالحة للحياة البشرية بسبب التغييرات المناخية التي ستؤدي إلى هجرة جماعية للسكان.ففي نهاية أبريل/نيسان من العام الجاري وقعت 175 دولة اتفاقية تنص على الحد من انبعاثات الغازات التي تسبب الاحتباس الحراري. 

ويعتقد العلماء أن هذه الخطوة يمكنها أن تبطئ وتيرة ارتفاع درجات الحرارة، بحيث لا يرتفع معدل متوسط حرارة الأرض أكثر من درجتين مع حلول عام 2050.
وتوصلت دراسة أجريت مؤخرا إلى أن هذه الإجراءات غير كافية لتجنب وقوع كارثة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.فمع حلول عام 2050 سيصل متوسط درجة حرارة النهار خلال فصل الصيف إلى 46 درجة مئوية. وتوقع العلماء أن يزيد معدل نشوب الحرائق حتى خمسة أضعاف معدلها الحالي بسب الارتفاعات المهولة التي ستعرفها درجات الحرارة.وذكر الباحثون أن أيام الصيف الحارة ستتراوح ما بين 118 و200 يوم مع نهاية هذا القرن، كما أن المعدل المتوسط للحرارة سيصل إلى 50 درجة.هذه العوامل كلها إضافة إلى تلوث الهواء في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ستسهم في إخلاء هذه المناطق من السكان.وقام العلماء بمقارنة بين 26 نوعا من النماذج المناخية بالاستعانة بمعطيات لدراسات أجريت بين عامي 1986 و2005، فلاحظوا وجود اثنين من السيناريوهات الرئيسية:
- السيناريو "RCP4.5" يفيد بأن انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري ستنخفض مع حلول عام 2040.
- السيناريو "RCP8.5" يفيد بأن مستويات الغازات المسببة للاحتباس الحراري سترتفع.
حسب السيناريو الأول، ستنخفض قوة الإشعاع الشمسي مع نهاية القرن، في كل مترمربع من سطح الأرض بـ 4.5 "واط" مقارنة بها في الوقت الحالي. وهذا يتوافق مع الأهداف التي وضعتها قمة المناخ.أما السيناريو الثاني فيشير إلى أن معدل الحرارة المتوسطة في عام 2100 سيرتفع بأكثر من أربع درجات مقارنة بمستوياتها ما قبل الثورة الصناعية.ويشار إلى أن دولا في الشرق الأوسط كالمملكة العربية السعودية والعراق وسوريا عانت مع بداية القرن العشرين من ارتفاع مهول في نسبة تغبّر الجو إذ بلغت هذه النسبة 70 بالمئة مقارنة بما كان عليه خلال السنوات الماضية، وعزيت أسباب هذا الارتفاع إلى طول مدة الجفاف وزيادة وتيرة العواصف الرملية.يذكر أن عدد السكان في شمال إفريقيا والشرق الأوسط يتجاوز حاليا الـ 500 مليون مواطن، وأن عدد الأيام الحارة في هذه المناطق سيتضاعف مستقبلا مقارنة بما كان عليه عام 1970 مما سيفرض على السكان هجرة جماعية.
المصدر: lenta.ru

الثلاثاء، 24 مايو، 2016

أذان الظهر في مكة المكرمة سيشهد يوم الجمعة المقبل ظاهرة كونية فريدة

أعلن قسم علوم الفلك والفضاء بجامعة الملك عبدالعزيز في السعودية أن لحظة أذان الظهر، يوم الجمعة المقبلة، ستشهد ظاهرة فلكية كونية فريدة، حسبما ذكرت صحيفة الرياض السعودية.

وقال ملهم هندي، الباحث الفلكي في قسم علوم الفلك والفضاء بجامعة الملك عبدالعزيز، إن الشمس سوف تتعامد عند الساعة 12:18 ظهرا بتوقيت مكة المكرمة، الجمعة المقبلة، فوق الكعبة المشرفة مباشرة، حيث ستكون الشمس لحظتها مرتفعة بمقدار 90 درجة عن أفق مكة المكرمة، وتختفي ظلالها للحظات زمنية بسيطة يستفيد منها العامة في تحديد إتجاه القبلة بدقة متناهية.
وأوضح ملهم هندي، الباحث الفلكي في قسم علوم الفلك والفضاء بجامعة الملك عبدالعزيز، مبينا أن تعامد الشمس على الكعبة ظاهرة فلكية تتكرر مرتين في السنة خلال حركة الشمس بين الصيف والشتاء، وتتعامد على مكة المكرمة هذا العام في 27 مايو/أيار و 15 يوليو/تموز، ويصادف تعامدها الجمعة المقبلة لحظة آذان صلاة الجمعة في المسجد الحرام.
وذكر أن هذه الظاهرة الكونية تأتي ضمن الرحلة الظاهرية السنوية للشمس بين مداري الجدي والسرطان لتكون متعامدة على المدن التي تقع بين هذين الخطين مرتين سنويا، مضيفا أن مدار الجدي يحدد عند خط عرض - 23.5 جنوب خط الاستواء، ومدار السرطان عند خط عرض 23.5 شمال خط الاستواء، ويأتي ذلك بسبب ميلان محور الأرض على مدارها بالقيمة نفسها.
وقال الباحث الفلكي، ملهم هندي، إن هذه الظاهرة الكونية تمكّن سكان الأرض الذين يستطيعون مشاهدة الشمس لحظتها وعبر أبسط الطرق وأسهلها من تحديد اتجاه القبلة بكل دقة وسهولة، بحيث يتجه الإنسان إلى الشمس ويضعها بين عينيه فيكون متجها إلى القبلة بدقة 100%، ومنها يمكن معايرة القبلة والتأكد منها في أي مكان تكون فيه.
وأضاف أن سكان المدن القريبة من مكة المكرمة سيجدون صعوبة في تحديد اتجاه الشمس لأنها ستكون قريبة جدا من كبد السماء، لذلك يستطيعون تحديد القبلة عبر ظل الأشياء، بمعنى لو تم وضع القلم بشكل قائم سيكون اتجاه القبلة عكس ظل القلم تماما، وهي من الطرق القديمة لتحديد القبلة المستخدمة منذ القرن السادس الهجري.

مهندس ألماني يعثر على قنابل نووية عائدة لهتلر

يزعم مهندس ألماني متقاعد أنه عثر على قنابل نووية سرية تابعة لأدولف هتلر داخل أنفاق حفرت سابقا من قبل النازيين في منطقة جبلية وسط ألمانيا.

وقال بيتر لور، البالغ من العمر 70 عاما، :"لقد عثرت على 5 من المواد المعدنية داخل كهف في وادي جوناس بولاية تورنغن، من بينها على الأقل اثنتان من القنابل النووية".ويؤكد لور على أن هذه القنابل عبارة عن أسلحة دمار شامل مصنعة من قبل النازيين في نهاية الحرب العالمية الثانية، حيث استخدم المهندس الميكانيكي أجهزة الرادار بتكنولوجيا ثلاثية الأبعاد أثناء بحثه، وحذَر من أن تتسبب هذه القنابل بحدوث كارثة نووية.
ويضيف قائلا :"هذه القنابل كانت ملقاة في الكهف مدة 71 عاماً، وستكون لدينا في وقت قريب تشيرنوبيل أخرى".
ويذكر أن وادي جوناس كان مركزا عسكريا سريا في نهاية حقبة الحرب العالمية الثانية، وكان يضم الآلاف من السجناء في معسكرات الاعتقال القسري من أجل حفر الأنفاق تحت الجبال، وكانت هذه الأنفاق تمتد لأميال مع الآلاف من الكهوف والمخابئ والمخازن السرية.هذا وكان وادي جوناس قد حرر سابقا من قبل القوات الأمريكية في نيسان عام 1945، ويؤكد المحللون أن هذه الشائعة ليست الأولى في ما يتعلق بوجود قنابل نووية تابعة للنازية في الوادي

الاثنين، 16 مايو، 2016

«DNA» يخبرك عن وقت وفاتك

أكدت دراسة علمية أن التغيرات الكيميائية التي تطرأ على أشرطة الحمض النووي "DNA" يمكن أن تساعد في تحديد عمر الإنسان. 
وتوصل الباحثون إلى أن الناس الذين تكون أعمارهم البيولوجية أكبر من أعمارهم الحقيقية، من المرجح أن يتوفوا قريبًا، حتى عند ربط العمرين بعوامل أخرى مثل التدخين وأمراض القلب. 

وقد أجريت 4 دراسات على 5 آلاف شخص لنحو 14 عامًا، قام الباحثون خلالها بقياس الأعمار البيولوجية وقارنوها بالأعمار الحقيقية عبر السنين، واكتشفوا رابطًا بين العمر البيولوجي وفرص الوفاة. ومن جانبه، قال البروفيسور إيان ديري، من جامعة إدنبره البريطانية: إن "هذا البحث الجديد يزيد من فهمنا لطول العمر مع الحفاظ على الصحة". 


وأضاف ديري أنه أمر مثير لأنه يخبرنا عن مؤشر جديد على العمر البيولوجي، ما يعزز إمكانية التنبؤ بالعمر الحقيقي إذا أضفناه لعوامل أخرى مثل التدخين ومرض السكري وأمراض القلب. يُذكر أن الدراسة قام بإجرائها باحثون من عدة جامعات ومراكز بحثية، أهمها جامعة إدنبره، وجامعة كوينزلاند في أستراليا، وجامعات هارفارد وكاليفورنيا وبوستون الأميركية.

...المزيد: http://arabic.sputniknews.com/arabic.ruvr.ru/news/2015_02_01/282601182/


الأحد، 15 مايو، 2016

احذر أزرار التفاعل الجديدة في "فيسبوك"!

أصدر مسؤولون في بلجيكا تحذيرا لمواطنيهم الذين يستخدمون "فيسبوك"، بتجنب أزرار التفاعل التي أطلقتها الشركة مؤخرا.
وكانت شركة "فيسبوك" أضافت في شهر فبراير/شباط الماضي 5 أزرار أسفل كل منشور في الموقع للتعبير وهي "الحب والضحك والدهشة والحزن والغضب" love, haha, wow, sad, angry إضافة إلى زر الإعجاب like الذي كان موجودا.
وأثارت هذه الأزرار مخاوف المسؤولين في بلجيكا، موضحين أنها تنتهك خصوصية مستخدمي الموقع حيث تقوم شركة "فيسبوك" بجمع المعلومات استنادا إلى كيفية رد فعل المستخدمين على المحتوى داخل الموقع، وبيعها لأصحاب الشركات من المعلنين.
ونشرت الشرطة الاتحادية في بلجيكا بيانا صحفيا جاء فيه: "فيسبوك" يمكنها كشف حالتك المزاجية من خلال استخدام تلك الأزرار، وبالتالي تحديد الزمان المناسب لبث الإعلانات على صفحتك وطبيعتها.
وأضافت الشرطة أنه يمكن للشركة معرفة موقعك على صفحتك، بما يسمح لها عرض المحتوى الذي يمكنه أن يثير انتباهك.
وتابع البيان: "إذا بدا لشركة فيسبوك أنك في حالة مزاجية جيدة، يمكنها الاستنتاج أنك مستعد لتلقي الإعلانات، وبذلك ستبيع مساحات إعلانية أكثر".
المصدر: وكالات

8 أعضاء يمكنك العيش بدونها؟

أثارت حادثة إزالة الفنان الإسباني كريم بومجيمار حلمتي صدره سيلا من الأسئلة على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" حول الأعضاء التي يمكن للجسد التخلي عنها والعيش بدونها.


وفي هذا السياق أجاب، آندرو روتشفورد، الطبيب الشهير عن هذا السؤال خلال برنامج يبث على أمواج إذاعة "نوفا" الأسترالية، حسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الخميس 13 مايو/أيار.وكانت الإجابة أن هناك 8 أعضاء في جسم الإنسان يمكننا العيش من دونها.

حلمات الصدر

يرث الإنسان جينات من الأم والأب خلال تكون الجسم داخل الرحم، غير أن جنسنا كلنا يكون أنثى في الرحم، ليحصل فيما بعد الرجال على كروموسوم "Y"، ما يمنح الفرق بينهما فإما يظل الجنين أنثى أو يتحول إلى رجل.وتعتبر الحلمات من الخصائص المورثة من جانب الأم والتي يحتفظ بها الرجل، بغض النظر عن عدم وجود هدف حقيقي منها.



الزائدة الدودية

بحسب روتشفورد، فإننا لا نحتاج الآن الزائدة الدودية، التي كانت وظيفتها في الماضي هضم بعض المواد النباتية التي لا نأكلها الآن.

الجيوب الأنفية
يقول روتشفورد "هذه الفراغات المملؤة بالهواء والموجودة في دماغك، والمسؤولة عن الصداع الشديد، لا نعرف الآن لماذا لدينا هذه الجيوب الأنفية".

اللوزتان

عضو آخر لا نحتاجه ويعرف أحيانا بين العرب باللحمية، وهو جزء من النظام المناعي عند الإنسان في الماضي، لكننا لا نحتاج إليه الآن.

عضلات الأذن

لسنا في حاجة إلى العضلات التي تحرك الأذن وربما كانت لها فائدة عندما كان الإنسان يخشى أن يباغته وحش من الخلف ويفترسه، والبشر يمكنهم العيش أيضا دون جزء آخر من الأذن، حسب الطبيب.

القشعريرة

من وظائف القشعريرة في الماضي، جعل الحيوانات وكأنها أكبر في الحجم أمام الحيوانات الأخرى المفترسة، بجانب إشعارها بالدفء.
والقشعريرة هي تلك العضلات الصغيرة التي تحرك الشعر عندما نشعر بالبرد، إلا أننا لا نحتاج إليها.

سلوك القبضة

هذا السلوك لا يظهر إلا لدى الأطفال الرضع، ويعود إلى أيام تشبث الأطفال بظهور والديهم مثل دببة الكوالا، وهو سلوك لم نعد في حاجة إليه.
المصدر: "ديلي ميل"

السبت، 14 مايو، 2016

إيران تطلق بنجاح القمر الاصطناعي "فجر"

أطلقت إيران إلى الفضاء الخارجي القمر الاصطناعي "فجر" الذي تم تصنيعه من قبل الخبراء الإيرانيين وذلك خلال مراسم خاصة برعاية الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير الدفاع حسين دهقان إضافة إلى عدد من كبار مسؤولي البلاد .

وشدد روحاني أن حكومته عازمة على الاستمرار في التقدم بمجالات الفضاء، وأعرب عن أمله بالمزيد من الإنجازات خلال الأعوام المقبلة في هذا القطاع المهم.
وأكد روحاني أنّ "إيران ستستمر في طريق التقدم العلمي في مجال تقنيات الفضاء، حتى تسد جميع حاجاتها بهذا المجال، على يد علمائها ومختصيها الأكفاء ".
ويعتبر القمر الاصطناعي "فجر" رابع قمر إيراني محلي الصنع، ترسله إيران إلى الفضاء وقد جرى إرساله على متن الصاروخ "سفير فجر" القادر على حمل الأقمار الاصطناعية إلى الفضاء الخارجي ووضعها في مدار الأرض وتم تصنيع جميع الأجهزة الخاصة بهذا القمر الاصطناعي وحامله بواسطة المختصين والخبراء الإيرانيين.

...المزيد: http://arabic.sputniknews.com/arabic.ruvr.ru/news/2015_02_03/282645175/